القائمة الرئيسية

الصفحات

إحمي حسابك على الفيس بوك

إحمي حسابك على الفيس بوك
إحمي حسابك على الفيس بوك

سمح موقع Facebook للمستخدمين بجمع معلومات المستخدم وتوظيفها لاستهداف الناخبين والمتسوقين ، وفقًا لتقارير صحفية أثارت زوبعة من الانتقادات وتدعو إلى المساءلة ، وتسببت في خسائر بمليارات الدولارات للشركة.

لحماية خصوصيتك على Facebook ، تقترح New York Times مجموعة من التدابير الوقائية والأدوات التي يمكنك تضمينها في متصفح الويب الخاص بك أو تعديلها على صفحة إعدادات Facebook لمنع تسرب البيانات الشخصية.

من بين التدابير التي أوصت بها الصحيفة:

1. تجنب استخدام حساب Facebook الخاص بك للوصول إلى مواقع الويب أو التطبيقات أو حتى الألعاب الأخرى ، وذلك ببساطة لأنك غالباً ما تمنح هذه التطبيقات الإذن بالوصول إلى بياناتك الشخصية التي قمت بإدراجها على Facebook.

يمكنك تحديد هذا من خلال مراجعة صفحة الإعدادات على Facebook والتطبيقات المسماة "الاستخدام الآخر" ، ثم مراجعة البيانات الشخصية المرتبطة بتطبيقات معينة ، وحذف هذه التطبيقات إذا كنت تشك في مصداقيتها.

2. راجع إعدادات الخصوصية المرتبطة بحسابك على Facebook ، خاصة فيما يتعلق بالبيانات والمنشورات. قد يكون من الحكمة تقليل البيانات العامة وتحويلها إلى بيانات خاصة تشاركها مع أصدقائك على Facebook فقط.

3. تأكد من قراءة شروط الخدمة المصاحبة لأي تطبيق أو موقع ويب قبل الضغط على زر الموافقة لحماية بياناتك.

4. إضافات لمنع الأجهزة التي تتعقب إجراءاتك ومرافقة مواقع الويب أو التطبيقات على Facebook. يعد "قطع الاتصال" و "badger privacy" من الأدوات المفيدة التي تمكّنك من حظر ما يتتبع أفعالك.

5. قم بتضمين أداة لمنع الإعلانات التي تظهر على مواقع الويب أو تظهر على هاتفك المحمول. يمكنك استخدام uBlock Origin لهذا الغرض.

6. حاول مسح المواقع التي سبق لك عرضها من ذاكرة متصفحك. يمكنك الاستفادة من المعلومات التي تنشرها Apple و Google و Microsoft لفحص البيانات من المتصفح الخاص بها. Safari و Chrome و Internet Explorer.

7- التأكد من أهداف التطبيقات التي يمكن تسويقها من قبل فيسبوك قبل استخدامها لأنها قد تكون أهدافًا أكاديمية أو تجارية.
عثمان بوزلماط
عثمان بوزلماط
عثمان بوزلماط مدون مغربي من مواليد 22 يوليو 1991 مؤسس ومدير مدونة علم الكل. حاصل على شهادة تقني في صيانة الشبكات وتقني متخصص في إدارة الشبكات والمعلوميات.

تعليقات